مدينة العلم
السلام عليكم و رحمة الله وبركاتة
اهلا و سهلا بك في منتدى مدينة العلم


مدينة العلم

قال الرسول الأعظم محمد صلى الله عليه و آله وسلم ( أنا مدينة العلم وعلي بابها ، فمن أراد العلم فليأتها من بابها)
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولالتسجيل
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
اعلانات
  • بحـث
     
     

    نتائج البحث
     
    Rechercher بحث متقدم
    المواضيع الأخيرة
    » صور اسلاميه
    السبت فبراير 22, 2014 1:01 pm من طرف محمود

    » شفت بل النار خيمه مستعرة -الملة با سم الكربلائي
    الثلاثاء نوفمبر 22, 2011 5:34 am من طرف قصة مشاعر

    » وأريد العهد منك يالقلت بحماي ما انت القلت قومي لكربلا وياي -باسم الكربلائي
    الثلاثاء نوفمبر 22, 2011 5:32 am من طرف قصة مشاعر

    » الرمان.....
    الخميس ديسمبر 23, 2010 9:04 pm من طرف alik2009

    » اذا كانت لديكم اي اقتراحات و اراء بخصوص تطوير المنتدى الى الافضل الرجاء طرحها لكي نناقشها
    الثلاثاء ديسمبر 21, 2010 10:34 am من طرف بسام التقي

    » ولادات و وفيات اهل البيت (( عليهم السلام ))
    الثلاثاء أغسطس 31, 2010 12:41 am من طرف شيعي و افتخر

    » اعلان.......
    الثلاثاء أغسطس 31, 2010 12:35 am من طرف شيعي و افتخر

    » معانات الإمام علي (عليه السلام) و أهل بيته من معاوية
    الثلاثاء أغسطس 31, 2010 12:30 am من طرف شيعي و افتخر

    » تاريخ السنة والشيعة
    الثلاثاء أغسطس 31, 2010 12:28 am من طرف شيعي و افتخر

    ازرار التصفُّح
     البوابة
     الصفحة الرئيسية
     قائمة الاعضاء
     البيانات الشخصية
     س .و .ج
     ابحـث
    المتواجدون الآن ؟
    ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

    لا أحد

    أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 6 بتاريخ الثلاثاء نوفمبر 20, 2012 11:16 pm
    اعلانات
  • تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
    تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

    قم بحفض و مشاطرة الرابط مدينة العلم على موقع حفض الصفحات

    قم بحفض و مشاطرة الرابط مدينة العلم على موقع حفض الصفحات

    شاطر | 
     

     أهم سؤال يطرح في حياة الإمام الحسن عليه السلام

    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
    كاتب الموضوعرسالة
    شيعي و افتخر
    مؤسس المنتدى
    مؤسس المنتدى
    avatar

    ذكر الابراج : الميزان
    عدد المساهمات : 133
    نقاط : 344
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 02/01/2010
    العمر : 28

    مُساهمةموضوع: أهم سؤال يطرح في حياة الإمام الحسن عليه السلام   الثلاثاء يناير 19, 2010 12:33 am

    بسم الله الرحمن الرحيم

    نبذةٌ عن حكمة

    صلح الإمام الحسن عليه الصلاة و السلام

    أهم سؤال يطرح في حياة الإمام الثاني الإمام الحسن عليه السلام هو صلحه مع معاوية بن أبي سفيان، فما هي فلسفة هذا الصلح بين إمام معصوم وطاغية جائر ؟

    الجواب على هذا السؤال يتطلَّب يبتني على مقدمات

    الأولى إنَّ الصلح ليس أمراً سيِّئاً دائماً ولا الحرب هو حسنٌ دائماً، كيف ورسول الله صلى الله عليه وآله قد صالح المشركين؟!

    الثاني لا شك أن الإمام الحسن عليه السلام لم يكن خائفاً بل هو الذي كان يقود الجيش كما أنَّ قتاله مع معاوية في صفين رغم صغر سنِّه أدلّ دليل على شجاعته.

    الثالث العارف لحقيقة الإمامة لا مجال له أن يطرح مثل هذه التساؤلات أصلاً بل كما قال الرسول صلى الله عليه وآله وسلَّم "هما إمامان إن قاما وإن قعدا" فما فعله الإمام المعصوم هو عين الحق والصواب فهو الحجَّة على العباد.

    ولكن مع ذلك نشير إلى جانب من حكمة هذا الصلح المبارك فنقول

    إنَّ مقرَّ الإمام الحسن عليه السلام كان في الكوفة ومعاوية في الشام، فمعاوية أرسل جيشاً عظيماً لمحاربة الإمام عليه السلام، والإمام أيضاً واجهه بجيش عظيم يقول أبو الفرج الإصفهاني بهذا الشأن

    "وكان أول شيء أحدثه الحسن عليه السلام أنه زاد المقاتلة مائة مائة، وكان علي عليه السلام فعل ذلك يوم الجمل، وفعله الحسن حال الاستخلاف، فتبعه الخلفاء بعد ذلك".

    الموقف الشجاع

    لاحظْ كتاب الإمام عليه السلام يخاطب فيه معاوية قال

    "من الحسن بن علي أمير المؤمنين إلى معاوية بن أبي سفيان، سلام عليك، فإني أحمد إليك الله الذي لا إله إلا هو أما بعد

    فإن الله جل جلاله بعث محمداً رحمة للعالمين ومنةً للمؤمنين... إلى أن قال فاليوم فليتعجب المتعجب من توثبك يامعاوية على أمر لست من أهله لابفضل في الدين معروف، ولا أثر في الإسلام محمود، وأنت ابن حزب من الأحزاب وابن أعدى قريش لرسول الله صلى الله عليه وآله ولكتابه.... إلى أن قال

    فدع التمادي في الباطل وادخل فيما دخل فيه الناس من بيعتي فإنك تعلم أني أحق بهذا الأمر منك عند الله وعند كل أواب حفيظ، ومن له قلب منيب، واتق الله ودع البغي، واحقن دماء المسلمين.. إلى أن قال وإن أبيت إلا التمادي في غيّك سرت إليك بالمسلمين فحاكمتك حتى يحكم الله بيننا وهو خير الحاكمين".

    وعندما أعلن الجهاد خطب عليه السلام في الناس وقال

    "أما بعد فإن الله كتب الجهاد على خلقه وسماه كرهاً، ثم قال لأهل الجهاد إصبروا إن الله مع الصابرين، إنه بلغني أن معاوية بلغه أنا كنا أزمعنا على المسير إليه فتحركَ، لذلك أخرجوا رحمكم الله إلى معسكركم في النخيلة حتى ننظر وتنظرون ونرى وترون.

    قال مؤرخوا الحادثة

    وسكت الناس فلم يتكلم أحد منهم ولا أجابه بحرف."

    المكر والحيلة

    ولكن قادة لجيشه عليه السلام ، اشتروا بأموال معاوية

    أحدهما بمليون درهماً ، خمسائة ألف نقداً والباقي نسيةً، فالتحق بمعاوية مع أربعة ألأف جندياً.

    والثاني ظن الإنهزام فخرج عن ساحة القتال مع عدد كبير ممن معه وكان هتافه "لا إلى هؤلاء ولا إلى هؤلاء"، ففرح معاوية من ذلك.

    وأمّا الإمام عليه السلام فقد حرَّض أصحابه إلى الحرب وكان معه عدد من الجنود. فانزعج معاوية من ذلك لأنَّه كان يعرف قوَّة الإمام الحسن ويخاف منه .

    الإشاعات

    استغلَّ معاوية هذه الفرصة وقال لعدد من أصحابه تغلغلوا في جيش الإمام ثمَّ اخرجوا منه وقولوا أننا إلتقينا بالإمام وهو قد وافق على الصلح .

    وبالفعل هؤلاء قد أشاعوا بين الناس أنَّ الفئتين من المسلمين قد تصالحا -رغم أنَّه لم يتحقق شيء أصلاً- وهذا ما أثّر في عدد كبير من جنود الإمام عليه السلام حيث انعزلوا عنه، فاستغلَّ معاوية هذه الفرصة فأرسل رجلاً فضرب رِجلَ الإمام عليه السلام بسيفة فأجرحها، ورغم ذلك لم يزل الإمام مستمراً في حركته نحو جبهة القتال، وهذا ما أجبر معاوية للتشبث بكلِّ حشيش.

    الصلح

    فإذا بورقة بيضاء مكتوب فيها أنا معاوية أصالح الحسن بن علي ضمن الشروط وهي (ولم يكتب أيَّ شرط وإنَّما طلب من الإمام أن يكتب ما أراد) وختم معاوية على تلك الورقة.

    هنا لابد له عليه السلام أن يقبل
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    i love allah

    avatar

    ذكر عدد المساهمات : 125
    نقاط : 187
    السٌّمعَة : 7
    تاريخ التسجيل : 10/01/2010

    مُساهمةموضوع: رد: أهم سؤال يطرح في حياة الإمام الحسن عليه السلام   السبت يناير 30, 2010 10:06 pm

    السلام عليكم

    الله هم صلي على محمد وال محمد

    شكراً لك على الموضيع القيمه التي تقدمهى لمونتداى مدينه العلم Embarassed Embarassed Smile Smile Razz Razz


    اخوكم شيعي للابد
    I love you I love you I love you Razz Razz Razz
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
     
    أهم سؤال يطرح في حياة الإمام الحسن عليه السلام
    استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    مدينة العلم :: المنتدى الثقافي و المعلومات العامة :: حكم و روايات-
    انتقل الى: